إسبانيا تعلن تراجع إصابات كورونا بعد مستويات قياسية

أعلنت وزارة الصحة الإسبانية اليوم  انخفاض عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المسجلة يوميا على مدى الأيام الأربعة الماضية متراجعا بشدة عن ذروة بلغت زهاء عشرة آلاف حالة قبل نحو عشرة أيام.

وقالت الوزارة في بيان: إن إسبانيا “سجلت 2731 إصابة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية لكن يمكن تعديل هذه البيانات في المستقبل” وفقا لما نقلته “رويترز”.

ورفع تحديث اليوم مجمل الإصابات منذ ظهور جائحة كورونا 8115 حالة إلى 470973 وهو عدد يزيد على أي دولة أخرى في غرب أوروبا وذكر مسؤولون أنه لا حاجة للعزل عاما جديدا.

ومنذ سيطرة إسبانيا على الموجة الأولى إلى حد بعيد من خلال عزل لعام صارم انتهى في حزيران عانت مجددا من عودة ظهور العدوى بشكل حاد مع تخفيف الإجراءات وبدء الفحوص الجماعية.

ومع ذلك شدد وزير الصحة سلفادور إيا على أن زيادة الإصابات لم تؤد إلى زيادة الضغط على المستشفيات حيث تبلغ نسبة إشغال الأسرة المخصصة لمرضى (كوفيد 19) الناجم عن كورونا نحو ستة بالمئة في جميع أنحاء البلاد.

مضيفا بأن معدل الوفيات بسبب الفيروس لا يزال أقل بكثير من ذروة آذار ونيسان عندما تم رصد ما يقرب من 900 حالة وفاة يومية.

وأظهرت أحدث البيانات تسجيل 159 حالة وفاة في الأيام السبعة الماضية ليرتفع الإجمالي إلى 29152.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *