“العامة للأحذية” تؤكد تنافسيتها بعقود وصلت لـ 8.7 مليار وارباح بمئات للملايين

البعث ميديا – قسيم دحدل

مؤشرات انتاجية ومالية واستثمارية لافتة حققتها الشركة العامة للأحذية خلال الثمانية أشهر الماضية، حيث تعمل الشركة وبكل طاقتها لتحقق الخطة المنشودة للعمل ولتامين مستلزمات السوق وحاجات المواطنين، هذا ما أكده المدير العام للشركة محمد خير رفاعي مبينا واقع معاملها منذ بداية العام الجاري ولغاية نهاية شهر اب، حيث تم توقبع مجموعة من العقود بقيمة نحو 8.7 مليار ليرة، منها عقد توريد 5000 حذاء عسكري بقيمة 90 مليون ليرة سورية وعقد بقيمة 24500 حذاء بقيمة 399 مليون ليرة، بالإضافة الى عقد توريد 1941 حذاء بقيمة 33500000 ليرة، وقد تم تنفيذ هذه العقود الثلاثة وتسليمها بالشكل الكامل. وهناك أيضا عقد توريد قيد التنفيذ والبضاعة مصنعة وجاهزة وهو قيد التسليم بقيمة 437500000 ليرة، عبارة عن 250 ألف حذاء

وأيضا عقد توريد 186 ألف حذاء قيد التصنيع الآن بقيمة 4315200000 ليرة سورية و انه من المتوقع ان تكون قيمة المرابح من العقود المذكورة حوالي 400 مليون ليرة.

 

أكثر من مليار

وأكد الرفاعي ان قيمة المبيعات الاجمالية في المعامل الأربعة لهذا العام حتى بداية الربع الثالث وصلت الى 1023734628 ليرة،

حيث كانت نسبة التنفيذ لمعمل السويداء في جدول الإنتاج المخطط له والذي يبلغ 139620 ألف زوج، نفذ منه 131271 الف زوج أي بنسبة 94% من الخطة الموضوعة للإنتاج وبقيمة 1455399 الف ليرة أي بنسبة 131% من الخطة.

%32 في شهر

وبالنسبة للمبيعات لغاية نهاية شهر اب في هذا العام فبلغت 32% من الخطة الموضوعة، والتي تبلغ 139620 الف زوج والتنفيذ الفعلي كمبيعات 44092 الف زوج و اما كقيمة فالخطة كانت1114820  ليرة سورية والتنفيذ منها  453670 الف ليرة سورية بنسبة 41%.

اما معمل مصياف فكان الإنتاج الفعلي 133853 زوج أي بنسبة 76% من اصل الخطة والتي هي 176283 زوج وبقيمة 1287767 الف ليرة سورية أي بنسبة 82% من القيمة المخطط لها  1575182 الف ليرة سورية والمبيعات الفعلية لمعمل مصياف لغاية شهر اب 56074 زوج بمعدل 32% من الخطة  و بقيمة 570066 الف ليرة سورية أي ما يعادل 36% من خطة البيع.

 آلات جديدة

الجدير ذكر انه تم استلام الآلات الجديدة في 8-4-2020 وهي عبارة عن آلات شد الوسط ومسمرة الكعب ألة لمعمل مصياف و ألة لمعمل السويداء أيضا وهما تعملان على خطوط الإنتاج وكما تم استلام الات الضغط أيضا عدد 2 في المعملين المذكورين في بداية هذا الشهر شهر أيلول وهي قيد التجهيز لدمجها بالعملية الإنتاجية وردف الوارد الإنتاجي بالإضافة لعقد توريد لالة الحقن عد 2 وقد تم الإعلان عنهم حيث يتم العمل عليه حاليا , وهذا العمل انجز ضمن المعطيات الموجودة على ارض الواقع والتي يتخللها بعض المعوقات من نقص في اليد العاملة و من قدم الآلات وعدم توفر القطع البديلة في السوق المحلية حيث يتم تأمينها بصعوبة كبيرة في الظروف الراهنة التي يشهدها الوطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *