موسكو تحذر: الجيش الأمريكي يعمل على “تهويل حجم التهديد الروسي”

طالبت السفارة الروسية في الولايات المتحدة الإدارة الأمريكية بالكف عن إذكاء المشاعر المناهضة لروسيا، محذرة من أن الجيش الأمريكي يعمل على “تهويل حجم التهديد الروسي” بدلا من إجراء حوار مثمر مع موسكو.

وقال المكتب الصحفي في السفارة في بيان: “ندعو واشنطن إلى التركيز على التعاون المثمر من أجل تعزيز الاستقرار والأمن العالميين عوضا عن إذكاء المشاعر المناهضة لروسيا”، وذلك بحسب ما نقلت وكالة تاس الروسية.

وكان رئيس قيادة “الضربة الشاملة” في القوات الجوية الأمريكية الجنرال تيموثي راي زعم أمس الأول أن التهديد من روسيا والصين يساوي التهديد الناجم عن الإرهاب، معتبرا أن ذلك يتعلق بتحديث قوات الأسلحة النووية.

وقالت السفارة: “من الواضح أن التصريحات التي أدلى بها راي صدرت في الوقت الذي تواصل فيه واشنطن بذل جهود واسعة النطاق وكبيرة التكلفة لتعزيز ترسانتها النووية وفي الوقت نفسه فان الولايات المتحدة تخفض الحدود المفروضة على استخدام السلاح النووي”.

وأضافت إن “البنتاغون نشر في عام 2019 رؤوسا حربية منخفضة القوة من طراز “دبليو 76/2” على عدد من صواريخ “ترايدنت 2” الباليستية”، محذرة من أن مثل هذه الممارسات تزيد من مخاطر تصعيد نزاع محتمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *