وفاة 4 أشخاص وعزل بلدات في فرنسا وإيطاليا

جراء العاصفة آليكس التي تجتاح فرنسا وإيطاليا، أدت إلى مصرع أربعة أشخاص فضلا عن خسائر مادية وعزل بلدات وقرى بأكملها عن الخارج.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن العاصفة أودت بحياة شخصين واعتبر على الأقل 8 أشخاص في عداد المفقودين في فرنسا فيما لقي شخصان آخران مصرعهما في إيطاليا.

وقالت السلطات الفرنسية إن 12 بلدية على الأقل تكبدت خسائر كبيرة بسبب هبوب العاصفة وما تخللها من أمطار وفيضانات وغمرت المياه عدة بلدات وقرى في جنوب فرنسا وهدمت المساكن ومحت العديد منها من الوجود ما أضر بمختلف الممتلكات الخاصة وبالبنى التحتية كالجسور وشبكة الطرقات فضلا عن الانزلاقات الأرضية المتعددة.

أما في إيطاليا فاعتبر مسؤولون أن العاصفة التي تضرب البلاد هي الأقوى في المنطقة منذ سنة 1994 لافتين إلى أن الخسائر باستثناء وفاة شخصين كانت أقل من فرنسا حيث نجح نظام الحواجز الاصطناعية المجرب لأول مرة في البلاد في منع حدوث فيضانات كبيرة في مدينة البندقية فينيسيا وبالتالي في الحؤول دون غرقها تحت مياه الأمطار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *