ديربي اللاذقية يخطف الأضواء في بداية الدوري السوري

ينطلق غدا الأربعاء، قطار الدوري السوري، بمشاركة 14 فريقا، على أن يقلص العدد إلى 12 في الموسم بعد المقبل، بقرار من المؤتمر العام لاتحاد الكرة الذي انعقد قبل أيام.

ومن المتوقع أن يشهد الدوري الجديد، إثارة ومنافسة شرسة، بعد اشتعال الصراع بين الكبار، على ضم نخبة اللاعبين، فيما ستلعب الفرق الأخرى دور الكومبارس، بطموح البقاء في الدوري الممتاز.

ديربي اللاذقية

مواجهة تشرين وحطين، في ديربي اللاذقية، تخطف الأضواء، حيث تحظى باهتمام كبير على المستوى الرسمي والجماهيري والإعلامي.

تشرين يبحث عن فوز لتأكيد تفوقه في الميركاتو الصيفي، حيث أشعله بصفقات قوية، تمثلت بضم ورد السلامة وكامل كواية ووليم غنام وماهر دعبول وياسر شاهين، فيما فوز تشرين سيكون خير بداية لبطل الدوري الماضي، ومصالحة أنصاره بعد الهزيمة 2-1 امام الوحدة في كأس السوبر.

بدوره حطين واصل مسلسل خطفه لنجوم الفرق، بطموح النجمة الأولى، التي خطط لها الموسم الماضي، وفشل بتحقيقها ولذلك يدخل الموسم الجديد بثقة ومعنويات كبيرة.

مهمة حطين لن تكون سهلة، وكذلك فوزه ليس مستحيلا، خاصة وقد هزمه في إياب الدوري الماضي، وكان تشرين بأفضل حالاته.

قمة كبيرة

الجيش يستقبل الاتحاد الحلبي، في مباراة صعبة على الفريقين، الجيش بقيادة مدربه رأفت محمد، يعيش باستقرار إداري وفني ومالي، ولكنه خسر لاعبين لهم خبرتهم كورد السلامة وثائر كروما وفارس أرناؤوط وإبراهيم عالمة.

في المقابل يبحث الاتحاد عن فوز سيكون مهما للغاية، يقلب فيه التوقعات التي استبعدته من مقارعة الكبار، بعد أن خسر أكثر من 12 لاعبا دفعة واحدة، وكسب خدمات 3 لاعبين خبرة، ولاعبين من جاره الحرية، فيما أعاد عدد من لاعبيه المعارين، ليؤكد أنه لا سقف لطموحاته، ولقب الدوري هدفه رغم كل الصعوبات.

الاتحاد هزم الجيش قبل 10 أيام في دورة الطليعة الودية، فهل يكرر فوزه؟

قلب التوقعات

في حلب يلتقي الحرية والوحدة، في مواجهة من العيار الثقيل، رغم تفوق الوحدة، بلاعبيه وإمكانياته، ودخوله المباراة بثقة كبيرة بعد تتويجه بالسوبر، إلا أن الحرية عزز صفوفه بصفقات قوية، معظمها من جاره الاتحاد، ليرفع من سقف طموحاته.

الحرية يعيش بفترة عدم توازن واستقرار على المستوى الفني والإداري، ورغم ذلك أكد مجلسه أن الفريق يبحث عن قلب التوقعات وهزيمة الوحدة، لتكون بداية مثالية في دوري الكبار بعد العودة له.

من جهته الوحدة سيقاتل للفوز الذي لن يكون سهلاً، ولذلك أكد غسان معتوق، مدرب الوحدة للاعبيه أنهم لن يكونوا في نزهة، والفوز قد يتحقق في الدقائق الأخيرة بعد استنزاف طاقة لاعبي الحرية.

الكرامة المتجدد يستضيف حرجلة الضيف الجديد في دوري الكبار، إمكانيات وخبرة لاعبي الكرامة ومدربه أحمد عزام، ترجح فوزه وبفارق كبير من الأهداف، إلا أن حرجلة يدخل الدوري بطموح أن يكون الحصان الأسود في المسابقة، بعد جملة تعاقدات وإعارات وصفت بالقوية.

حرجلة يتسلح بخبرة مدربه فجر إبراهيم، وحارسه إبراهيم عالمة ودفاعه بقيادة هادي المصري.

مواجهات متكافئة

هناك 3 مباريات متكافئة، حيث يلعب الفتوة مع الشرطة في دمشق، ويستضيف الساحل فريق الوثبة، فيما يصطدم جبلة بطموحات الطليعة.

Siwar Deeb

سوار ديب - سوري الجنسية من مواليد دمشق 1988، أعمل كمصور صحفي و محرر من العام 2009، حاصل على اجازة في إدارة الأعمال من جامعة البعث في مدينة حمص السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *