الإجراءات الواجب اتباعها لمعالجة آثار الحرائق في ندوة بالقرداحة

البعث ميديا – اللاذقية – رفيا عبود
أقامت مديرية الزراعة باللاذقية ندوة زراعية في المركز الثقافي بالقرداحة تضمنت الإجراءات العلمية والعملية الواجب اتباعها لمعالجة آثار الحرائق ومخلفاتها على الأشجار المثمرة التي تضررت جزئيا وكليا.

و قال المهندس نواف شحادة معاون مدير الزراعة : أننا نعمل على تحقيق التعاون مع شركاء علميين وعمليين وميدانيين من الاخوة الفلاحين ومن جامعة تشرين ومركز البحوث العلمية الزراعية باللاذقية، لتحقيق افضل النتائج والتخفيف من هول الكارثة، ومحاولة ايصالها لحدودها الدنيا ومن هنا انطلقت هذه الندوة كون أغلب الأضرار اقتصرت على الاشجار المثمرة منها الزيتون والحمضيات وبعض الأشجار المتنوعة.

للتعليم بشكل عملي ومحاولة تدبير الامور والتحذير من الاجتهادات الشخصية كونها ستخلف فيما بعد آثارا سلبية كثيرة.

من جهته المهندس هيثم الحجي رئيس دائرة الإنتاج النباتي في مديرية زراعة اللاذقية قال : وضّحنا للاخوة المزارعين كيفية التعامل مع الأشجار المحروقة حديثا ، والتأكيد على عدم المساس بها اطلاقا قبل مرور شهر ونص على الاقل، بينما تكشّف حجم الضرر فقد يكون من الممكن عودة اغلبها للحياة وان فترة إعادة إنتاجها للثمار ستكون اقل بكثير من الفترة التي يعتقد البعض أنها ذاتها في استبدال بساتينهم وإعادة الزراعة من جديد.

أما رئيس اتحاد الفلاحين حكمت صقر فتحدث بدوره عن أهمية التعاون المشترك لتحصيل النتائج المأمولة، وأكد على دور الاتحاد في إيصال أصوات الفلاحين والعمل على تحقيق كافة المطالب الهادفة ضمن الطاقات والإمكانيات المتاحة و أنه سيتم تحصيل وتوزيع ما أمكن من الخدمات المتوفرة من مواد وادوات وجرارات واسمدة ومازوت وغيرها.

حضر الندوة المهندس نزيه سلطان رئيس دائرة زراعة القرداحة والرفيق ابراهيم مخلوف عضو قيادة الشعبة وعدد من أمناء الفرق الحزبية و رؤساء الجمعيات الفلاحية والعاملون في دائرة الزراعة في القرداحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *