تفعيل الجمعيات المائية بطرطوس ودعم الانتاج الزراعي

البعث ميديا – طرطوس -وائل علي

بحث صفوان أبو سعدى محافظ طرطوس مع د.لؤي أصلان معاون وزير الزراعة و مدير الصندوق الوطني للتحول للري الحديث سمير عودة و مدير مديرية المشروع الوطني للتحول للري الحديث بوزارة الزراعة يحيى محمد سبل تفعيل عمل الجمعيات المائية

ودعم الإنتاج الزراعي لاسيما بعد الخسائر الكبيرة الناجمة عن الحرائق التي تعرضت لها عدد من قرى ومناطق المحافظة وزيادة مصادر المياه لدعم الزراعة حيث تعتبر جمعيات تخزين المياه أحد أهم سبل توفيرها

يشار إلى أنه يوجد في طرطوس 17جمعية مائية منها 15 جمعية للري سقاية المزروعات وجمعيتان لمياه الشرب وتتراوح المصادر المائية لهذه الجمعيات بين الآبار الجوفية والسدات المائية والينابيع التي تم تأهيلها ولابد من العمل على زيادة هذه الجمعيات وتفعيل دورها بتضافر جميع الأطراف من وزارات الزراعة والموارد المائية والمالية للوصول إلى آلية صحيحة تجعل تشريع الجمعيات المائية قابلاً للتطبيق دون معوقات وبمتناول المزارعين.

ويتم تأمين المياه لهذه الجمعيات بعد أن تختار هي المصدر المناسب وطرح المحافظ إمكانية الاستعانة بمياه البحيرات لسدّي الدريكيش والصوراني من خلال تركيب مضخات وضخ المياه إلى الأراضي الزراعية المجاورة لأغراض سقاية المزروعات خاصة التبغ.

معاون وزير الزراعة أكد الاستعداد لتذليل العقبات سواء الإدارية والمالية والفنية والتشريعية بعد تحديد العقبات ونوعيتها وتوصيفها بالتعاون بين وزارات الزراعة والموارد المائية والمالية.

حضر الاجتماع أمين عام المحافظة وعضو المكتب التنفيذي المختص و المعنيين بالشأن المائي والزراعي .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *