إغلاق عام وعزل مليون شخص بسبب عامل بيتزا!!

 

تسببت كذبة عامل بيتزا مصاب بفيروس “كورونا” إلى إغلاق ولاية جنوبي أستراليا، لستة أيام ووقف الرحلات الجوية إلى خامس أكبر المدن الأسترالية.

سلطات ولاية أديلايد، جنوبي أستراليا، قامت بفرض حالة إغلاق بسبب كذب عامل بيتزا مصاب بمرض فيروس “كورونا” بشأن صلته بمطعم للبيتزا.

وبحسب تصريحات المسؤولين، فإنه كان بالإمكان تجنب الإغلاق لو أن عامل البيتزا اعترف بحقيقة أنه عمل في المطعم، غير أن الرجل قال إنه ذهب إلى المطعم لشراء البيتزا فقط.

رئيس وزراء الولاية طلب من الحكومة الفيدرالية وقف الرحلات الجوية الدولية إلى أديلايد، خامس أكبر مدينة في أستراليا من حيث عدد السكان، وبدأ سريان الإغلاق الصارم على مستوى الولاية يوم الأربعاء 18 تشرين الثاني، بعد رصد 36 حالة إصابة، منها أولى حالات انتقال للعدوى بين سكان الولاية منذ نيسان الماضي.

هذا ولم تفصح الشرطة عن هوية الرجل، لكنها قالت إنه كان يعمل في مطعم “وودفيل بيتزا بار” بعاصمة الولاية أديلايد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *