عواصف ثلجية في الجزائر

 

منذ الساعات الأولى لصباح أمس، شهدت معظم مناطق الجزائر في الشرق والوسط تساقطا كثيفا للثلوج، على المناطق التي يزيد علوها عن 600 متر، مما تطلب تدخل دوريات الجيش والدرك لتأمين المسالك الجبلية ولفك العزلة.

جريدة “النهار” الجزائرية نشرت على موقعها الإلكتروني أن المجموعة الإقليمية للدرك الوطني في سطيف، جندت كافة الوسائل البشرية والمادية من أجل التسيير الأمثل لحالة الطرقات، وذلك بتفعيل مخطط الاضطرابات الجوية، بإقحام جميع وحدات المجموعة على مختلف شبكة الطرقات، حيث سجلت على مستوى الطرق الوطنية والولائية والبلدية، صعوبة الحركة والسير جراء سقوط الثلوج وتراكمها، فيما لم يسجل أي غلق تام للطرق وخاصة الطريق السيار “شرق – غرب”، باعتباره نقطة عبور مهمة”.

ولفتت إلى أن الأمر استدعي تدخل السلطات المحلية واستعمال التجهيزات اللازمة لتسهيل حركة السير وتقديم يد المساعدة لمستخدمي الطريق لتفادي تداعيات الانتشار الكبير للصقيع، وكذا تراكمات الثلوج على امتداد الطرق الرئيسية والفرعية.

وبحسب مسؤول الإعلام على مستوى مديرية الحماية المدنية، فقد تدخلت قوات الدرك على مستوى الطريق الوطني رقم 31 الذي يربط عدة طرق فرعية من أجل فتح الطرقات، ودعا ذات المتحدث المواطنين إلى توخي الحيطة والحذر في استعمال الطريق لتفادي وقوع حوادث المرور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *