مزارعو السويداء يطالبون وزير الزراعة بالإسراع بصرف قيم الأضرار الزراعية وإيجاد أسواق لتصريف المنتجات

 

ناقشت الأسرة الزراعية في السويداء الواقع الزراعي والتحديات التي تواجه هذا القطاع بشقيه النباتي والحيواني وذلك في مسرح مديرية الثقافة بحضور وزير الزراعة المهندس محمد حسان قطنا و أمين فرع الحزب الرفيق فوزات شقير ومحافظ السويداء م.همام دبيات.

وطالب الحضور بتطوير العملية الزراعية بالمحافظة مؤكدين على ضرورة زيادة مخصصات المحافظة من المحروقات، والإسراع بصرف قيم الأضرار الزراعية لمستحقيها وإيجاد أسواق لتصريف المنتجات الزراعية ، ودعم مربي الدواجن والثروة الحيوانية وزيادة الدعم للمزارعين وشراء القمح منهم ،وتخفيض أسعار الأسمدة والبذار والأدوية والأعلاف والإسراع في تنفيذ بئر في منطقة العين ، وآخر في منطقة ظهر الجبل ، وزيادة شق الطرق الزراعية ،بالإضافة للمطالبة بضرورة رفد مشروع تطوير المنطقة الجنوبية بالآليات الثقيلة ليتمكن من متابعة استصلاح الأراضي القابلة للزراعة ، وإنشاء معمل للألبان والأجبان في المحافظة .

وزير الزراعة أشار أن الوزارة أطلقت مبادرة” عام القمح ” هذا الموسم من أجل تحصين الأمن الغذائي الوطني وتوفير رغيف الخبز في ظل العقوبات الجائرة المفروضة على القطر ، موضحا أن الوزارة تُحضّر حالياً لعقد ملتقى تطوير القطاع الزراعي الذي سيُعقد في شباط القادم ، وبالتالي تأتي الجولات في المحافظات للوقوف على الواقع وتعميق النقاش والحوار مع الفلاحين وإتاحة الفرصة لكافة المعنيين لطرح مشاكل العملية الإنتاجية وحلها بروح الفريق الواحد .

الرفيق شقير أكد على بذل الجهود والعمل على أرض الواقع لمتابعة وتذليل كل الصعوبات التي يعاني منها الفلاح في المحافظة .

ولفت رئيس مكتب الفلاحين الرفيق إحسان أبو حجيلي إلى أن النشاط الزراعي يشكل مورد الرزق الأساسي للفلاحين منوها إلى تقديم الدعم اللازم للنهوض بهذا القطاع وتامين مستلزماته ،

بدوره مدير زراعة السويداء المهندس أيهم حامد استعرض واقع العمل في مديرية الزراعة ونقاط القوة والضعف في القطاع الزراعي .

وزار الوزير وصحبه دائرة المكافحة الحيوية في الكوم ومركز البحوث العلمية الزراعية في السويداء ومديرية التفاحيات ومدجنة خاصة في سليم ومعمل أعلاف في سليم للقطاع الخاص وبئر لأغراض التنمية الزراعية في قرية أم الزيتون ووحدة للتصنيع الغذائي في قرية المتونة ،واطلع على واقع العمل في المواقع المذكورة.

السويداء – رفعت الديك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *