لافرنتييف: اللقاء الدولي الـ15 يناقش الحرب على الإرهاب وعودة اللاجئين السوريين

 

أكد المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية، ألكسندر لافرنتييف، أن اللقاء الدولي الخامس عشر ضمن صيغة أستانا حول سورية سيناقش دعم جهود إيجاد حل  سياسي للأزمة فيها، وضرورة مواصلة الحرب على الإرهاب حتى القضاء عليه نهائياً.

لافرنتييف صرح، بأن لا حلول وسطى مع الإرهابيين سواء “داعش” أو “هيئة تحرير الشام”، مشيراً إلى أن الدول الضامنة لصيغة أستانا تعتزم خلال اللقاء منح دفعة قوية لعملية التسوية السياسية ومناقشة عودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم والوضع الاقتصادي في سورية.

ولفت إلى أهمية أعمال لجنة مناقشة الدستور بجنيف بإيجاد حل سياسي للأزمة في سورية، موضحاً بأنه تم خلال الجولتين الرابعة والخامسة التعبير عن العديد من الأفكار والمقترحات المثيرة للاهتمام ويتم العمل على توفير أجواء بناءة لعملها.

المبعوث الروسي لفت إلى أن الولايات المتحدة رفضت المشاركة في اللقاء الدولي الـ15، مضيفا بأن الأمريكيين منشغلون في الوقت الحالي بأمورهم الداخلية.

وبدأت صباح اليوم في منتجع سوتشي الروسي أعمال اللقاء الدولي الخامس عشر ضمن صيغة أستانا حول سورية بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور أيمن سوسان معاون وزير الخارجية والمغتربين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *