اندلير: الإجراءات الاقتصادية القسرية ضد سورية لن تنجح بتحقيق ما عجز الإرهاب عنه

 

أكد الكاتب التشيكي، فيليب اندلير، أن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تعيشها سورية حالياً هي نتيجة مباشرة للإجراءات الاقتصادية القسرية التي تفرضها الولايات المتحدة والغرب على الشعب السوري، والتي تلقي بثقلها الأساسي عليه وعلى معيشته.

اندلير بين، في تحليل له نشره موقع قضيتكم الإلكتروني، بأن الجيش العربي السوري حقق انتصارات لافتة في حربه على التنظيمات الإرهابية وداعميها من الدول الغربية والإقليمية، ورغم ذلك يرفض الغرب حتى الآن أن يقر بهزيمة أدواته الإرهابية ومخططاته باستهداف سورية، ولذلك يعمد إلى تجويع السوريين عن طريق الإجراءات القسرية أحادية الجانب.

كما شدد على أن هذه الإجراءات لن تنجح في تحقيق أهداف الغرب في سورية أو ما عجز الإرهابيون عن تحقيقه، وبالتالي فإن النتيجة الوحيدة لها هي التسبب بالمعاناة والحرمان للسوريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *