القادري يلتقى الفعاليات النقابية في اتحاد عمال اللاذقية: توسيع التواصل المباشر مع العمال

البعث ميديا – اللاذقية – مروان حويجة

تركز اللقاء التنظيمي الموسّع الذي عقده اليوم الرفيق جمال القادري رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال مع رؤساء اللجان النقابية العمالية في اتحاد عمال محافظة اللاذقية حول آليات تفعيل العمل النقابي بما يعزز تجسيد شعار الأمل بالعمل و توسيع جسور تواصل اللجان النقابية مع الأخوة العمّال و تلمّس قضاياهم الاجتماعية والإنتاجية.

كما تطرق اللقاء الذي شاركت جميع مفاصل العمل النقابي التنظيمي بحث واقع الاستثمارات النقابية و مجمل القضايا النقابية و الخدمية و الإنتاجية و التنظيمية . و أوضح الرفيق القادري أن هذا اللقاء يأتي في إطار اللقاءات التنظيمية مع الفعاليات النقابية العمالية في اتحادات عمال المحافظات للحوار حول مختلف قضايا و جوانب العمل النقابي و أولويات العمل للمرحلة القادمة من خلال الواجب الوطني و النقابي في تجسيد شعار الحملة الانتخابية ” الأمل بالعمل ” و وضعه على سكة التطبيق على أرض الواقع و اقتران القول بالعمل بما يعزز نجاح و فاعلية و دور العمل النقابي .

وأوضح الرفيق القادري أن إنجاز الاستحقاق الدستوري لانتخابات رئاسة الجمهورية توّج الصمود الأسطوري لأبناء شعبنا و عزّز مسيرة الاستقرار و البناء التي تليق بسورية وبالسوريين بعد عشر سنوات من الحرب الظالمة الغادرة التي تشنّ على وطننا لافتاً إلى أن أعراس النصر التي عاشها السوريون في كل المحافظات والمدن والقرى احتفاءً بالفوز المشرف للقائد الرمز السيد الرئيس بشار الأسد كانت تتويجاً لانتصارات أبطال الجيش العربي السوري وتأكيداً على الوفاء والولاء للقائد الأسد, مؤكداً أن تجسيد الأمل بالعمل يأتي انطلاقاً من وفاء و ولاء الطبقة العاملة للوطن و لقائد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد علينا تجسيد, ومنوهاً إلى أهمية تمكين اللجان النقابية في مواقع العمل وتقديم الدعم اللازم لها لتعزيز صلتها بعمالها و تقديم شتى أنواع الخدمات لهم كونهم أساس العملية الإنتاجية والخدمية من خلال التقارب مع العمال وعقد اجتماعات متواصلة للاطلاع على مشكلاتهم في العمل والبيئة الاجتماعية المحيطة بهم والإشارة الى مكامن الخلل والفساد والتسيب الإداري لبعض الإدارات والموظفين.

وأشار القادري إلى أن عنوان المرحلة القادمة في العمل النقابي هو تمكين اللجان النقابية لأداء عملها واختيار الكفاءات النقابية الجديرة كونها صلة الوصل بين القيادة والعمال في مواقع العمل والاقدر على تقييم أية حالة تتعلق بالعمل سواء كانت سلبية او إيجابية وهي القاعدة العريضة التي خرجت منها القيادات النقابية، مبيناً أنه في هذا الإطار تم إنجاز استبيان لتقييم ممثلي العمال في مجالس الإدارات واللجان الإدارية من قبل اللجان النقابية لضمان مشاركتها في اتخاذ القرار.

وطلب القادري من المجتمعين طرح أفكار ومقترحات لتمكين العمل النقابي القاعدي لدراستها واعتمادها في خطة العمل للمرحلة القادمة.

من جهتهم قدّم رؤساء اللجان النقابية في اتحاد عمال اللاذقية مقترحاتهم وأفكارهم التي تسهم في إيجاد الحلول لمعيقات العمل النقابي والإنتاجي وتعزيز عمل اللجان النقابية في الجانبين الاجتماعي والعمالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *