وزير التربية يكشف لـ”البعث ميديا”: الرياضيات لن تحتاج الوقت كالدورة الأولى

البعث ميديا || ريف دمشق – علي حسون

كشف وزير التربية في حكومة تسيير الأعمال د. دارم طباع في تصريح خاص لـ”البعث ميديا” عن شمولية ووضوح أسئلة الرياضيات اليوم للشهادة الثانوية في الدورة الثانية، مؤكداً أن الأسئلة لهذه الدورة لن تحتاج الوقت الذي استغرقه الطلاب في الدورة الأولى بناء على رأي لموجهين مختصين.

والجدير ذكره أن أسئلة الرياضيات في الدورة الألى لاقت اعتراضاً كبيراً من الطلاب نتيجة عدم كفاية الوقت المحدّد لها وطول الأسئلة، مما حدا بوزارة التربية إلى مراجعة الموضوع وسحب عينات عشوائية وتبين وجود علامات تامة في الدورة الأولى بالنسبة للرياضيات.

تصريح وزير التربية جاء على هامش تفقد عضو القيادة المركزية للحزب رئيس مكتب التربية والطلائع المركزي الرفيق اللواء ياسر الشوفي واقع سير العملية الامتحانية للثانوية العامة في مدرسة عبد الرحمن الكواكبي في ريف دمشق منطقة التل، حيث استمعا من ملاحظات الطلاب حول مستوى الأسئلة، وشموليتها للمنهاج، وتناسبها مع مستوياتهم، والوقت المخصص للإجابة عنها، كما التقيا بعض رؤساء المراكز الامتحانية، واطمأنا إلى جاهزية المراكز، وتوافر مستلزماتها، وأكدا وجوب التقيد بالتعليمات الامتحانية طلاباً ومراقبين لضمان سير امتحانات نزيهة وهادئة.‏‏ وأكد الرفيق الشوفي أن مسيرة الحياة في سورية لن تتوقف، وأن طلابنا يخوضون معركة صمود وتحدٍ إلى جانب جيشنا الباسل من خلال إصرارهم على الاستمرار بتحصيلهم العلمي، لافتاً إلى الجهود الكبيرة للجيش التربوي بالوزارة التي حرصت على تأمين أجواء مريحة وعدالة ونزاهة بين الطلاب.

من جهته بين وزير التربية أكد أن الوزارة اتخذت الإجراءات المطلوبة استعداداً للدورة الامتحانية الثانية في جميع المحافظات، مما يؤكد تعافي سورية، وحب مجتمعها للعلم، وحرصه على دفع عجلة التطور لتأخذ مجراها، والمساهمة ببناء سورية الحضارة بأيدي أبنائها.

يُشار إلى أن الدورة الامتحانية الثانية 2021 لطلاب الثانوية بفروعها المختلفة، بلغ عدد المتقدمين فيها /161596/ طالباً وطالبة بين محسن ومكمل، موزعين على /888 / مركزاً امتحانياً. وكان لمدير التربية في ريف دمشق ماهر فرج تصريح لـ”البعث” بيّن خلاله أن نحو 23 ألف طالب وطالبة تقدموا بطلبات لتقديم الدورة الثانية ضمن المحافظة،، وتمّ اتخاذ كافة الإجراءات لاستقبالهم ضمن 136 مركزاً امتحانياً، وتم تكليف رؤساء للمراكز وأمناء سر، وتوزيع دعوات المراقبة، موضحاً أن الدعوات تتم بشكل إلكتروني عن طريق برنامج خاص ولا يوجد أي تدخل بشري في توزيع دعوات المراقبة إنما يقتصر دور الموظف على إدخال البيانات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *