الأوقاف تنجز إعراباً لجزأي عم وتبارك من القرآن الكريم بهدف تعزيز تمكين اللغة العربية

بناء على توجيه السيد الرئيس بشار الأسد بقوله : (اللغة العربية جزء لا ينفصل عن العمل الديني واللغة العربية مهمة بكل معانيها لأنه لا يكفي أن نحفظ القرآن الكريم من دون إدراك معانيه ، اللغة العربية هي حامل الثقافة والدين والفكر والعقيدة ) بدأ في المؤسساتنا الشرعية بوزارة الأوقاف تعليم طلابنا إعراب القرآن الكريم إضافة إلى تحفيظ القرآن والتفسير الجامع ، وقد أنهت الوزارة إعراب جزأي عم وتبارك من القرآن الكريم ، وذلك تمكيناً للغة العربية للطلاب والعاملين في المؤسسات الشرعية..

وفيما يلي يضع موقع البعث ميديا إعراب الجزئين بصيغة pdf

‫مختصر إعراب جزء تبارك

‫مختصر إعراب جزء عم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *