في اليوم الختامي .. إثارة ومنافسة قوية في سباق دروب تشرين الدولي للدراجات

البعث ميديا || اللاذقية – خالد جطل- نورا جولاق – رولا ديب

شهد اليوم الختامي لسباق دروب تشرين الدولي الثاني للدراجات منافسة قوية وإثارة على طول المسار ومسافته 90 كم وتنافس 40 متسابق مثلوا منتخبات لبنان والعراق وفلسطين والسودان وروسيا وسورية ونجح متسابقونا بحصد معظم المراكز في سباق فردي عام رجال ليكون مسك الختام سوري بامتياز بمعظم الفئات فيما بصمَ ناشئو روسيا بقوة وحصدوا الميداليات الثلاث بجدارة.
ونال يوسف سروجي لاعب منتخبنا (أ) لقب بطولة الرجال تلاه ثانياً السوداني يوسف وثالثاً جميل شعبان لاعب منتخبنا (أ) ، وحصد الروسي انطون بوبوف لقب تحت 23 سنة وجاء ثانياً نبيل الفارس لاعب منتخبنا (أ) وثالثاً أسامة صباهي لاعب منتخبنا (أ) ، وسيطر منتخبنا الوطني على ألقاب بطولة الشباب ونال اللقب عمر الموقع تلاه أحمد العبد الله ثانياً وكلاهما من سورية (ب) وحلّ ثالثاً عبد الرحمن صباغ لاعب منتخبنا (س) ، وتوّج المنتخب الروسي بميداليات الناشئين الثلاث عبر كيريل ميخيل ووصيفه نيكيتا شماتوف والثالث ارتم بازييف ثالثاً بزمن تتويج الفائزين.
وفي نهاية منافسات اليوم الختامي للسباق تم تتويج الفائزين والفائزات بمسابقة الفردي العام للذكور والإناث وقام بالتتويج كلاً من الرفيق أمين فرع اللاذقية للحزب المهندس هيثم اسماعيل و محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم و المهندس نضال ماشفج معاون وزير السياحة و المهندس تيسير حبيب رئيس مجلس محافظة اللاذقية والمهندس ياسر دواي مدير السياحة باللاذقية وأمير إسماعيل عضو المكتب التنفيذي بمحافظة اللاذقية وأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام أيمن أحمد ومحمد خضر.
بارك نضال ماشفج معاون وزير السياحة للفائزين والفائزات وكل من شارك بالسباق وقال في تصريح خص به “البعث ميديا ” : نفتخر كسوريين بنجاح السباق فنياً وتنظيمياً ونعتز بكوادرنا الوطنية التي كانت على قدر المسؤولية ونجحت بالاختبار بامتياز وأهنئ القائمين على تنظيم السباق من الشباب والشابات والذين عبروا به من كرنفال جماهيري رياضي إلى سباق دولي وهذا ما دفع الاتحاد الدولي لاعتماده كمرحلة أساسية في اجندته، ثقتنا كبيرة بكوادرنا على المضي بالسباق في نسخته الثالثة وفق أرقى المعايير والمقاييس الدولية، وإضافة لهذا النجاح أثلج صدورنا تفوق منتخبنا في السباق واعتلاء أبطالنا منصات التتويج ، السباق حمل الكثير من الرسائل السامية للعالم أجمع بأن سورية بلد المحبة والأمان وشعبها يعشق السلام، نشكر كل من ساهم بنجاح السباق وسنسعى جميعاً جاهدين لإعادة الفعاليات بمختلف أنواعها إلى سورية التي تنشر المحبة للعالم أجمع بقيادة الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية .
وكان المشاركون في سباق دروب تشرين قد قاموا باستعراض رياضي حيث جابوا شوارع مدينة اللاذقية على دراجاتهم وكانت انطلاقتهم من مقر إقامتهم وصولاً إلى ساحة الشيخ ضاهر بمركز المدينة وأمام الآلاف من أبناء المدينة يتقدمهم محافظ اللاذقية اللواء إبراهيم خضر السالم و أمين فرع الحزب الرفيق المهندس هيثم إسماعيل وبحضور أعضاء قيادة الفرع و فراس معلا رئيس الاتحاد الرياضي العام و قد عبر المشاركون شوارع المدينة وصولاً إلى مقر انطلاق السباق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *