المقداد يتسلم أوراق اعتماد كالينزي مسؤولاً عن تنسيق مشاريع اليونيدو في سورية

تسلم وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد اليوم أوراق اعتماد إيمانويل كالينزي مسؤولاً عن تنسيق مشاريع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو) في سورية.

ودار الحديث خلال اللقاء حول تعزيز التعاون بين سورية والمنظمة من خلال توسيع الانشطة والمشروعات التي تقوم بها المنظمة في سورية بمجالات المساعدات والدعم الفني وبناء القدرات.

وأكد الوزير المقداد أن سورية منفتحة على تعميق التعاون وزيادة انخراط المنظمة في مشاريع تهدف إلى تحقيق التنمية الصناعية ودعم الاقتصاد وجهود التعافي في سورية كما أكد أهمية وجود ممثل مقيم في سورية يتابع العمل والمشاريع المنفذة بشكل فعال ويومي.

وشدد المقداد على أن الإجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري لا أساس لها في القانون الدولي وهدفها الإضرار  بالشعب السوري وعرقلة التنمية وتؤدي إلى إعاقة الجهود الوطنية والجهود التي تقوم بها الأمم المتحدة لإنعاش الاقتصادات الوطنية والتنمية الدولية.

من جانبه أكد ممثل اليونيدو اهتمام المنظمة بمواصلة العمل والتعاون مع الحكومة السورية بما يسهم بتحسين معيشة المواطنين وجهود التعافي المبكر وعبر عن تطلعاته بإطلاق عدة مشاريع جديدة تستجيب لاحتياجات الشعب السوري في كل المجالات التي تشملها ولاية المنظمة بالتعاون مع وكالات الأمم المتحدة الأخرى والجهات المعنية في الحكومة السورية.

حضر اللقاء من الجانب السوري الدكتور بشار الجعفري نائب وزير الخارجية والمغتربين والدكتور غسان عبيد مدير إدارة المراسم والدكتور عبد الله حلاق مدير إدارة المكتب الخاص ورانيا الحاج علي ونهلة الخير من إدارة المنظمات الدولية والمؤتمرات ورؤى شربجي من مكتب الوزير ومن الجانب الأممي بول جاتيليان منسق مشاريع اليونيدو في سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *