مؤسسة الصناعات الهندسية تطلب الإسراع في تحصيل مستحقاتها المالية

طلبت المؤسسة العامة للصناعات الهندسية من شركة الإنشاءات المعدنية الإسراع بإنهاء محاضر الاستلام المتعلقة بالجهات الأخرى لتحصيل الأموال المستحقة لها لتأمين السيولة المالية اللازمة لمتابعة أعمالها.

وأوضح مدير عام المؤسسة المهندس زياد يوسف ضرورة العمل على زيادة الطاقة الإنتاجية لشركة الإنشاءات المعدنية ومتابعة المشاريع والأعمال التي يتم تنفيذها بشكل يومي ولو تطلب الأمر مواصلة العمل لوقت متأخر يوميا.

وأشار المهندس يوسف إلى أهمية إنهاء كل الإشكاليات العالقة مع الشركات والجهات التي تقوم الشركة بتنفيذ أعمال لها والمطالبة بمستحقات الشركة المالية الكاملة وخصوصا لدى مؤسسة الكهرباء ومراجعة كميات مواد أجهزة الطاقة الشمسية المتعاقد عليها ومدى مطابقتها للمواصفات، إضافة إلى السعي لفتح جبهات عمل جديدة لاستثمار الطاقات البشرية والفنية المتوافرة في الشركة وتتبع المشاريع المنفذة وإرسال تقرير دوري شهريا يبين المراحل التي تم التوصل إليها في كل منها.

من جهته لفت مدير عام الشركة المهندس كمال ادلبي إلى الأعمال التي تقوم الشركة بتنفيذها حالياً وخاصة تصنيع الأبراج الكهربائية لمصلحة مؤسسة الكهرباء مبينا أنه تم تسليم ما يزيد على 300 طن منها من العقد الجديد.

وأشار إدلبي إلى متابعة تنفيذ العقود المتعلقة بتصنيع الخزانات وخط الغاز لشركة الأسمدة والمراجل لمصلحة الشركة العربية المتحدة للصناعة الدبس وإجراء الصيانات لأنظمة تسخين المياه والمراجل في عدة مواقع مبينا أن جميع الأعمال تسير بشكل مرض وكل ما تحتاجه الشركة هو السيولة المالية لسداد قيمة المواد الأولية المتعاقد عليها مثل الحديد وأجهزة الطاقة الشمسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *